للتكفل الأمثل بعريضتكم، يرجى الإطلاع على الملف

الجمهوريــة الجزائريــة الديمقراطـيــة الشعبيــة
وسيط الجمهورية من ولاية غليزان: " هدفنا الدفع بعجلة التنمية وخلق مناصب شغل للشباب "
14 أفريل 2022
أكد وسيط الجمهورية السيد إبراهيم مراد يوم الخميس بغليزان أن تدابير رفع العراقيل أمام المستثمرين ستساهم "قريبا" في استحداث أزيد من 50 ألف منصب شغل عبر الوطن.
و أبرز السيد ابراهيم مراد في تصريح صحفي خلال زيارة عمل و تفقد الى الولاية بأن "التعليمات التي أقرها رئيس الجمهورية السيد عبد المجيد تبون بشأن تذليل العقبات أمام المستثمرين ستمكن خلال الأسابيع المقبلة من استحداث أزيد من 50.000 منصب شغل مباشر من خلال رفع العراقيل عن أزيد من 830 مشروع استثماري معطل".
وفي ذات السياق أشار السيد وسيط الجمهورية إلى أن عدد هذه المناصب سيرتفع خلال السنة الجارية ليتجاوز ال 52 ألف بعد الانتهاء من رفع العراقيل على ما تبقى من مشاريع معطلة ضمن 915 مشروع المحصاة، وبعد دخول حيّز النشاط جميع المؤسسات التي تم التكفل بانشغالاتها، إذ أنه إلى غاية اليوم دخلت حيز الإنتاج574 مؤسسة من 830، وساهمت في خلق 33171 منصب شغل.
وأكد السيد وسيط الجمهورية أن "الدولة تعمل على تحسين مناخ الاستثمار وتوفير تسهيلات تمكن المستثمرين من العمل بكل أريحية وبعيدا عن البيروقراطية وهذا طبقا لتعليمات رئيس الجمهورية التي يحرص من خلالها على توفير و خلق المناخ الملائم للمستثمرين و مرافقتهم لبعث الحركية الاقتصادية و توفير مناصب شغل للشباب" . وفيما يخص مصير وحدة تركيب السيارات الألمانية "سوفاك" المتوقفة والمتواجدة بالحظيرة الصناعية لسيدي خطاب بولاية غليزان أبرز السيد إبراهيم مراد أن "الحكومة عاكفة على إيجاد الحلول المناسبة لهذا الموضوع الذي لا يزال في مرحلة الإثراء لإيجاد الأطر اللازمة لعودة نشاط الوحدات الصناعية المتوقفة".
وللإشارة فقد عاين السيد وسيط الجمهورية إبراهيم مراد خلال زيارته اليوم إلى الحظيرة الصناعية لسيدي خطاب مصنع لإنتاج حديد الخرسانة ووحدة لإنتاج الأواني المنزلية إلى جانب مذبح صناعي للأبقار حيث تلقى شروحات مفصلة حول الوحدات الصناعية واستمع إلى انشغالات المستثمرين .
صور تابعة